رئيس منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية: إن التطور الاقتصادي ما زال بحاجة إلى دعم قوي من السياسة المالية

قال “جوزيه جوريا” رئيس منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية :  إن الانتعاش والتطور الاقتصادي واسع النطاق الذي حدث خلال العقد الماضي منذ الأزمة المالية في عام 2008 و ما زال بحاجة إلى دعم قوي من السياسة المالية.

كما وأضاف “جوريا” فى  حواره أمس الثلاثاء 29 مايو  مع “سي إن بي سي”  الأمريكية  : أن أكثر من نصف أعضاء المنظمة يعتمدون في سياساتهم المالية بشكل أساسي على بعض من التحفيز، وهذا يعني أن السياسات تقود جزء جيد من النمو .

وكذلك أشار إلى أن أسعار الفائدة المنخفضة مع الإنفاق العام والتخفيضات الضريبية و خاصة في الولايات المتحدة الأمريكية كانوا من أهم دعائم السياسات المالية .

وأوضح أن #نمو_الاقتصادى_العالمي _ما_زال_يعتمد_على_ركائز_السياسة_النقدية_التيسيرية  ومن المحتمل أن تكون هذه الحاجة إلى دعم السياسة النقدية  أقل بوضوح من الفترات السابقة إلا أنها ما زالت تعني أن تحرك التحفيز قد يؤدي إلى أن يكون أداء الاقتصاد مسطحًا.

كانت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية  التي تضم 35 دولة من الاقتصادات ذات الدخول المرتفعة والمتقدمة بشكل كامل  قد توقعت في مارس الماضي  ارتفاع الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 4% خلال العام الجاري  والذي يعادل معدلات النمو قبل الأزمة المالية العالمية  بعد أن وصل إلى 3.7% خلال العام الماضي .

 

Hits: 16

تعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.