أوبك قد تقرر رفع إنتاجها من النفط خلال اجتماع يونيو المقبل

صرحت مصادرلوكالة “رويترز العالمية أن منظمة “أوبك” ستقرر ما إذا كانت سترفع إنتاجها أم لا خلال اجتماع يونيو القادم بسبب القلق

والخوف بشأن الإمدادات الفنزويلية والإيرانية… وبعد التصريحات التي أدلى بها الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” بأن أسعار الخام ارتفعت بشكل حاد

لذا ستبحث المنظمة إمكانية تقليل وتيرة كبح المعروض العالمي بناء على اتفاقية “#خفض_الإنتاج” التي وقعتها المنظمة مع عدد من المنتجين المستقلين على رأسهم روسيا

وقد قال أحد مندوبي منظمة “#أوبك” إن كل الخيارات مطروحة على طاولة 

 المباحثات وربما تتخذ المنظمة القرار الفعلي خلال الاجتماع المقرر عقده في يونيو المقبل

كانت منظمة “أوبك” قد قررت بالتعاون مع روسيا خفض الإنتاج من أجل الحفاظ على استقرار سوق النفط والبقاء على أسعاره معتدلة لذا قرروا خفض الإنتاج بنحو 1.8 مليون برميل يوميا حتى نهاية يونيو المقبل لتقليص المخزونات العالمية، إلا أن المخزون الزائد تراجع الآن مقتربا من المستوى الذي تستهدفه المنظمة

يأتي ذلك بعد العديد من الأحداث السياسية التي كان لها تأثير قوي وواضح على السوق العالمي ……….مثل إعلان الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” إنسحابه من الاتفاق… النووي الإيراني وإعادة فرض عقوبات على طهران، بالإضافة إلى الأنباء التي تم تداولها إزاء احتمالية فرض الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات تستهدف قطاع الطاقة في كاراكاس

بالإضافة إلى إنخفاض إنتاج فنزويلا من النفط خلال الشهر الماضي بحوالي نصف مليون

يذكر أن أسعار النفط قد انخفضت اليوم الأربعاء بسبب توقعات بأن منظمة “أوبك” قد تزيد الإمدادات في وقت قريب ربما خلال اجتماعها المقبل مطلع يونيو، 

الاكاديميه_الاقتصاديه#

صناع المستثمر الناجح

Hits: 35

Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.