المدير التنفيذي لسيركل جميع العملات الدولية ستصبح رقمية

خلال حديث مع قناة “سي ان بي سي” التليفزيونية البارحة، أفاد المدير التنفيذي لشركة “سيركل”  جيريمي ألاير  إن كل العملات  تقليدية في العالم من الدولار إلى اليوان الصيني سيكون لها نسختها الرقمية المخصصة

وقال ألاير، الذي ساهم في إنشاء المؤسسة في عام 2013، أن تغير جميع الأوراق النقدية التقليدية إلى رقمية هو أمر “لا مفر منه” وتقوم “سيركل” بتقديم تكنولوجيا بلوكتشين تتيح للأفراد إرسال الثروات لبعضهم القلة بدون مقابل

كما تنتج “سيركل” منتج يسمح للمستخدمين بالاستثمار في  “العملات الافتراضيه “ مثل #البيتكوين و#الإثيريوم، ومنتجا آخر يسهل التبادل في العملات الرقميه  للمستثمرين المؤسسين

(NASDAQ:BIDU)”وتعتبر “سيركل” مسنودة من قبل المصرف الأمريكي غودلدمان ساكس وعملاق الإنترنت الصيني “بايدو ”
بحوالي 3 مليار دولار، وقد قامت سيركل في وقت ماضي من العام القائم بأول عملية سيطرة لها عن طريق شراء منصة تبادلالعملات الافتراضيه  “بولونيكس

“USD Coin”وصرحت سيركل حديثا برغبتها في تقديم عمله رقميه حديثة مربوطة بالعملة الخضراء تدعى ، من أجل تسريع المعاملات التي يتم إجراؤها باستعمال الدولار
عن طريق تكنولوجيا #البلوكتشين وتخفيض التقلبات التي تشهدها أكثرية الأوراق النقدية الافتراضية.

وليست تلك هي أول عمله رقميه  مستقرة في مكان البيع والشراء، إذ سبقتها ورقة نقدية “التيثر” المثيرة للخلاف نتيجة لـ اتهامات النقاد لها بتحريكها لأسعار البيتكوين في العام السابق#.

وذكر ألاير أن ورقة نقدية سيركل الافتراضية المربوطة بالورقة الخضراء ستسفيد من التعرض للوائح الصارمة، ويحدث تشييد النموزج المتميز في منصة مفتوحة تدعى “سنتر” والتي تطمح سيركل في أن تلتحق بـ الشركات المالية والشركات الأخرى

وشدد ألاير أن المقصد من تلك الورقة النقدية الرقمية هو جذب العمليات المالية السائدة إلى عالم العملات الرقميه  وتكنولوجيا #البلوكتشين  وأن تلك العمله  هي لبنة التشييد الرئيسية للاقتصاد الرقمي الدولي. كما تتطلع المؤسسة لإصدار عملات رقمية مربوطة بالعملة الأوروبية والجنيه الإسترليني

و ذكر منتقدي عالم التشفير أن الناس الذي يقومون بعمليات بيع وشراءالعملات الرقميه  يفعلون هذا عن طريق المضاربة  وقد سعى المشرعون في الصين وكوريا الجنوبية فرض قيود على ماركت التشفير عن طريق منع عمليات طرح الورقة النقدية في العام السابق

وانتقد المدير التنفيذي لشركة “جي بي مورغان” جيمي ديمون  تقلب أسعار #البيتكوين التي قاربَت على 20.000 دولار في أواخر العام السالف  واصفا العمله بالتزوير بل المؤيدين لذلك مكان البيع والشراء يجادلون بأن تلك التقنية يمكن أن تبدل الخدمات المالية على نحو جذري وأن الطبيعة اللامركزية #للبيتكوين تجعل من الأسهل نقلها عالميا فضلا على ذلك احتمالية فعل المعاملات على نحو مجهول دون الاحتيال بها
الاكاديميه_الاقتصاديه#
صناع المستثمر الناجح
ecoaca

Hits: 42

Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.