المصارف الكولومبية تُإغلاق جميع حسابات بورصةالعملات الافتراضيه الأمريكية الجنوبية “بودا”


أقفلت المصارف الكولومبية جميع حسابات بورصة #العملات الافتراضيه الأمريكية الجنوبية “بودا”، استنادا لما قال به منفذ المستجدات الإقليمي دياريو #البيتكوين يوم ٨ شهر يونيو نقلًا عن بريد إلكتروني أرسلته المؤسسة إلى عملائها.

ووفقًا للبريد الإلكتروني، قد كانت الخطوة تلقائية وشددت البنوك أن الحسابات قد أقفلت دون تقديم مزيدٍ من الشرح

وقد قالت البورصة في أعقاب وقت قصير من أخر الأحداث في أنها قد كانت تتكبد من صعوبات فنية، لكنها ستستأنف الخدمات بالكامل يوم ١٣ حزيران.

كما شدد المدير التنفيذي الكولومبي لبودا “أليخاندرو بلتران” الحال للميديا المحلية كريبتو٢٤٧. أيضا أوضح أسماء المصارف الثلاثة التي حجبت حسابات بودا، وهي: بنكولومبيا وبي بي في إيه ودافيفيندا.

ويربط كريبتو ٢٤٧ مرسوم المصارف برسالة داخلية من مسؤول الرقابة المالية الكولومبي تم توزيعها في شباط. حيث قد كانت الرسالة باعتبار تذكير بأن المصارف غير مخولة بالتفاعل مع منصات #العملات_الافتراضيه.

ومع هذا أفاد بلتران للصحفيين إنه يفسر الرسالة على أنها توصية وأن المصارف ليست في الواقع ملزمة بالامتثال

وفي السابع من وهو اليوم ذاته الذي أقفلت فيه المصارف حسابات بوداعقد مجلس الشيوخ الكولومبي مناقشةًا بشأن إمكانات  “العملات الافتراضيه ” والبلوكتشين في البلاد. حيث أفاد عضو مجلس الشيوخ عن الاتحاد الأخضر الكولومبي، أنطونيو نافارو وولف، إن بلوكتشين “يمكن أن تبدل حياة الكولومبيين”.

وحسبما صرح كوينتيليغراف في آذار، فقد واجهت بودا بالفعل مشكلات قانونية عندما أقفلت عدد من المصارف التشيلية حساباتها جنبًا إلى جنب مع منصتي عملات رقمية أخريين ومن ثم رفعت منصات الأوراق النقدية الرقمية الثلاثة دعوى مقابل ذلك المرسوم

الاكاديميه_الاقتصاديه#
صناع المستثمر الناجح
ecoaca

Hits: 36

Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.