اليورو يفتتح إسبوعه متراجعاً وسط توترات إقتصادية عالمية لكنه يعاود تقليص الخسائر

تراجع سعر اليورو إلى أدنى مستوياته منذ بداية الشهر الحالي في ظل تسببت التهديدات المتصاعدة بنشوب حرب تجارية عالمية والنزاع في الائتلاف الحاكم في ألمانيا على عملة اليورو

وقد شكل قرار الولايات المتحدة يوم الجمعة الماضي الخاص بفرض رسوم جمركية على البضائع الصينية بقيمة 50 مليار دولار ضغطاً علي الإقتصاد العالمي مع تصاعد مخاوف تصاعد النزاع التجاري بين أكبر الاقتصادات في العالم

وعلي سبيل الرد الإنتقامي أعلنت بكين أنها ستفرض رسوم جمركية بنسبة 25 بالمئة على 659 منتجا أميركيا تتراوح من فول الصويا والسيارات إلى المأكولات البحرية

فيما أعلنت الولايات المتحدة أنها ستستأنف فرض الرسوم الجمركية علي واردات الصلب والألومنيوم علي آوروبا والمكسيك وكندا مما آثار ردود فعل غاضبة

وبعد أن عاني اليورو من هبوط كبير الأسبوع الماضي عقب إطلاق البنك المركزي الأوروبي نغمة حذرة عقب إجتماع السياسة النقدية ،أفتتح سعر اليورو إسبوعه علي تراجع لكنه مالبث أن عاد ليقلص خسائره حيث سجل مستوي 1.1614 دولار بواقع إستقرار بنسبة 0.03 في المئة

كما شكلت التوترات مع الائتلاف الحاكم في ألمانيا على اليورو في بداية الأسبوع ضغطاً آخر علي الأسعار

Hits: 47

Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.