في جنوب جمهورية السودان ينتج ذلك فئة أعلى من الورقة النقدية الورقية مع استمرار التضخم


صرح “بنك المركزى  بجنوب دولة السودان ” يوم  الإثنين إنه سيصدر “عملات ورقية” بفئات أعلى تسمح لمواطني البلاد بحمل اعداد أقل من العملات في وجود استمرار التضخم وما يرافقه من هبوط في قيمة الورقة النقدية

وصرح البنك إنه سيطرح ورقة نقدية فئة 500 جنيه تعادل سعرها 1.5 دولار للتداول ذلك الشهر  وأعلى فئة يجري تداولها في الوقت الجاري هي المئة جنيه

ويقترب استثمار في جنوب جمهورية السودان من الانهيار عقب فشل اتفاق سلام مع دولة السودان في عام 2015 واستمرار القتال وأضر التشاحن بإنتاج البلاد من #البترول الخام الذي يقبع نحو أقل من نصف المعدلات التي كان عليها قبل الحرب نحو 245 ألف برميل كل يوم

وصرح ديور تونق محافظ بنك في جنوب جمهورية السودان المركزي في إخطار “يود بنك في جنوب دولة السودان أن ينشر للمواطنين أنه سيطرح ورقة إنتقاد حديثة فئة خمسمئة جنيه في جنوب سوداني كعملة قانونية في دولة في جنوب جمهورية السودان”

وأزاد أن الفعل يهدف إلى قلص اعداد أوراق الإنتقاد التي يحملها المواطنون

وازداد التضخم بشكل ملحوظ لأعوام عديدة  لأسباب من ضمنها قلص قيمة الورقة النقدية المحلية التي فقدت ما يزيد على نصف سعرها في مقابل الدولار منذ كانون الأول ديسمبر 2016 في السوق الموازية  وفي آذار مارس، وصل معدل التضخم السنوي 161.20 في المئة على حسب المكتب الوطني للإحصاء جنوب جمهورية السودان

ووصل معتدل معدل التضخم 89 في المئة في الأعوام العشر السابقة  وتسارع إلى قمته في شهر أكتوبر شهر نوفمبر 2016 نحو 835.70 في المئة

الاكاديميه_الاقتصاديه#
صناع المستثمر الناجح
ecoaca

Hits: 36

Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.