المخاوف الصينية تؤدي الي تراجع أسهم أوروبا وأتش.اس.بي.سي ينزل

(رويترز) – انخفضت الأسهم الأوروبية لأدنى مستوى في شهرين اليوم الاثنين في الوقت الذي توجد فيه المخاوف بشأن النزاعات التجارية بين الصين والولايات المتحدة المستثمرين صوب الملاذات التقليدية الآمنة بما في ذلك السندات الحكومية بينما نزل سهم(HSBC ) واحدا بالمئة بعد ترك صادم للرئيس التنفيذي للبنك “جون فلينت”

وانخفض“المؤشر ستوكس 600 الأوروبي” 1%  لتستمر الخسارة التي وصلت( 2.5 %) يوم الجمعة وهو أسوا أداء يومي له منذ بداية العام الجاري بعد أن زود الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب “الضغط على الصين عبر فرض رسوم بنسبة “10 %” على واردات أخرى بقيمة 300 مليار دولار.

وقاد مؤشر قطاع الموارد الأساسية الذي يجمع شركات التعدين وشركات أخرى عاملة في مجال السلع الأولية الخسائر مع هبوط أسعار المعادن مع وصول “اليوان الصيني” مستويات قياسية منخفضة في التعاملات الخارجية، مما يرفع من تكلفة شراء أكبر مستهلك في العالم للنحاس للمعادن المقومة بالدولار.

ونزل سهم “إتش.إس.بي.سي” تقريبا بذات القدر البالغ “1 %” الذي انخفض به المؤشر الأوروبي بعد أن أعلن رحيل فلينت بعد 18 شهرا فقط من توليه منصبه.

كما أعلن البنك الذي يركز على آسيا والذي يتحمل صعوبات بسبب الحرب التجارية مع الصين وتحول صوب جولة جديدة من التيسير النقدي عن زيادة أرباحه قبل الضرائب “15.9 %” في النصف الأول

الأكاديمية الأقتصادية

صناع المستثمرالناجح

Hits: 34

Comments

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.